Deprecated: mysql_connect(): The mysql extension is deprecated and will be removed in the future: use mysqli or PDO instead in /home/content/82/11625182/html/includes/config.php on line 6
أفريقيا التي رأيت ( 4 )
الصفحة الرئيسية السيرة الذاتية للمشرف مقال الأسبوع من نحن مراسلة الإدارة محرك البحث

أفريقيا التي رأيت ( 4 )

أفريقيا التي رأيت ( 4 )

 

 

هل في ملاوي بدون ؟ !!

 

( بنده ) هو اسم سائقنا المسلم في ملاوي وعمره ( 64 ) سنة ، وسأتجاوز

معاناتي مع قيادته للسيارة في طرق ملاوي الضيقة لأعرفكم بأمر كان موجودا في بلادنا

لكنا نستغربه اليوم .

الأخ ( بنده ) لا يحمل شهادة ميلاد ، ولا بطاقة

شخصية ، ولا حتى جنسية !!

سألته عن سبب ذلك فقال : أكثر الناس هنا لا يهتمون

بالأوراق ، ونحن لا نحتاجها ، والأوراق أيضا تصدر برسوم ، وأكثر الناس فقراء ، فلم

يدفع الشخص مالا  من أجل ورق ؟!

قلت : كيف تعرفون أسماءكم وتواريخ مواليدكم ؟ وكيف

تسجلون أبناءكم في المدارس ؟ وكيف تستخرجون الأوراق الأخرى الرسمية ، وهلم سحبا !

فقال : نملأ الاستمارات دون الحاجة إلى مستندات ،

ونرفق الصور فقط ؟

قلت : وكيف يعرفون صحة البيانات ؟

قال : بورقة من العمدة !

قلت : كيف تكون ملاويا وأنت لا تحمل جنسيتها ؟!

قال : ملاوي بلدي بها ولدت وبها أموت ، وأحبها جدا

، وكل هذا لا يحتاج إلى ورق !!

فقلت في نفسي : حتندم بكرة يا بنده

!!!

   

مسجد عبد الكريم جراح الشمري في ملاوي

 

أثناء سفرنا من ( سليمه ) إلى ( منغوشي ) رأيت

مسجدا على الطريق فوقفنا عنده ، وإذا به من تبرع عبد الكريم جراح الشمري - أحسن

الله إليه - ، وسرني ما رأيت من اجتماع الناس على بئر ماء بجانبه ، وقد اجتمع عليه

ناس قدموا من أماكن شتى ، يتلمظون للبئر تلمظ الحية للماء في بلاد تعتمد على

الأمطار فقط ، فإذا حبس المطر ، عم القحط والبلاء ، واشتد الكرب والعناء .

وقد حدث د. عبد الرحمن السميط - رحمه الله - عن

امرأة جاءت إلى بئر ماء يقف عنده ومعها طفلان ، وقد أخذ منها الجهد والعطش مأخذهما

، فقالت : قدمت من أكثر من ( 20 ) كم ، ومات لي طفل في الطريق !

صدق النبي - صلى الله عليه وسلم -

: " أفضل

الصدقة سقي الماء " .

 

منغوشي منطقة يكثر فيها المسلمون

 

المسلمون في ملاوي ليسوا أكثرية ، وموجودون في كل

مدن ملاوي ،  إلا أنهم يكثرون في مدينة ( منغوشي ) ، ولذا فقد

رأيت المساجد كثيرة فيها ، وقد بنت فيها جمعية العون المباشر سنة ( 1986 م ) مدرسة

تضم فصولا وسكنا للطلاب ، يقيم فيه أكثر من ( 120 ) طالبا ، ومجموع الطلاب في هذه

المدرسة أكثر من ( 750 ) طالبا ، ويتولى الإشراف على المدرسة اليوم جمعية محلية

يديرها مجموعة من الإخوة الهنود ، وقد استقبلنا الأخ المشرف على المدرسة ، وهو أخ

سوداني اسمه السيد نور الدين ، ويقيم في ملاوي منذ ثلاث عشرة سنة .

 

على غداء الوقيع أوقعنا الجوع !!

 

رحلة طويلة من الصباح الباكر أنهكت القوى ، وأفرغت

البطن ، فقبلنا على استحياء ظاهر ، وشغف باطن دعوة على الغداء في الطريق ( بين

انغوشي ) و ( زومبا ) في منزل الأخ السوداني الكريم الأستاذ الوقيع علي الوقيع ،

وبطبخ زوجته الأستاذة روضة الطريفي ، وهما يشرفان على مركز أبي بكر الصديق في قرية

( جوبا ) .

وأبو بكر الصديق هو رجل هندي صاحب شركة (

H.T.D ) ، وهم وكلاء سيارات ( KIA ) الكورية في ملاوي ، ولما

توفي بنى له ابنه الحارث مركزا قائما على التعليم ، وتدريب المعلمين والمعلمات

سماه باسمه ، وتشرف عليه مؤسسة ( بلال تراست ) وهي مؤسسة تعليمية يديرها جماعة من

تجار الهنود ، ولهم جهود كبيرة في ملاوي .

 

(

معربو ) بقايا عرب فيملاوي

 

في الطريق من ( انغوشي ) إلى ( زومبا ) مررنا

بقرية تدعى ( معربو ) سكنها العمانيون في القرن التاسع عشر - على ما ذكر الأهالي -

، وما زال في القرية أربع أسر ترجع إلى أصول عمانية .

وقد رأيت أثناء دخول القرية شابان يلبسان الشماغ ،

وأحدهما يضع العقال على رأسه !

ورافقنا في زيارة القرية الأخ د. يوسف بن حسين بن

طيب أماوا ، وهو وزير سابق ، ويرشح نفسه حاليا للانتخابات البرلمانية في مايو سنة

2014 م .

وقد أخبرني الأخ د. يوسف أماوا أن د. عبد الرحمن

السميط - رحمه الله - قد زار القرية سنة 1986 م ، وبنى فيها مسجدا ، وبيتا لوالده

الذي كان يسكن بيتا من القش .

 

يمني يؤسس مشاريع رائدة في إفريقيا قبل موته

 

محمد منيف النهدي يمني هاجر أبواه من اليمن إلى

تنزانيا ، وعمل والده في التجارة فأغناه الله من فضله ، ثم عمل محمد النهدي قي

تجارة البترول والتصدير فنمت تجارته .

حبب إليه العمل الخيري لاسيما في مجال الدعوة

والتعليم والإغاثة ، فأسس مؤسسة البركة الخيرية ، والتي يديرها الأستاذ ابراهيم

ميلازي وهو سفير سابق لملاوي في ليبيا وبريطانيا ، ويساعده أخ من السودان يدعى

يوسف عبد الرحمن .

وقد وقف محمد النهدي العديد من الأوقاف على هذه

المؤسسة .

توفي محمد النهدي - رحمه الله - فجأة ، وعمره قريب

من خمسين سنة ، لكنه ترك مؤسسة تسير - بفضل الله - ، ثم تلك الأوقاف الكثيرة التي

وقفت عليها .

ومن آثار هذه المؤسسة :

360 مدرسة قرآنية

مدرسة ثانوية عليا للبنين فيها 200 طالب .

مدرسة ثانوية عليا للبنات فيها 1000 طالبة .

مدرسة ابتدائية للبنات فيها 400 طالبة .

معهد لتدريب المعلمين يتبع جامعة إفريقيا في

السودان .

ثلاثة مراكز للدعوة وتدريب المهتدين والتدريب

المهني للنساء ومحو الأمية .

مركزان صحيان .

إسلام يومي في جمعية البركة .

مشاريع إغاثية ضخمة .

اللهم ارحم عبدك محمدا النهدي ، واجزه خير الجزاء .

وللحديث بقية - بإذن الله - .


تاريخ الإضافة : 29/3/2014
الزيارات : 1357
رابط ذو صله : aathar.org
الكاتب : عبد العزيز العويد
القسم : مقال الاسبوع


أضف تعليق ...
أضف تعليق
إلغاء


جميع الحقوق محفوظة لموقع aathar.org
Powered by: Arkaan Systems arkaansystems.com
sitemap