الصفحة الرئيسية السيرة الذاتية للمشرف مقال الأسبوع من نحن مراسلة الإدارة محرك البحث

عريف الشيوخ والشباب بأسماء الثياب

عريف الشيوخ والشباب بأسماء الثياب



- الثوب : جمعه ثياب،  وهو في الأصل عام لثياب الرجل والمرأة ، والكلمة مستعملة في كثير من اللهجات العربية .
قال الشاعر :
ترا الرجال أشكال يا فهيد وأجناس
لا شك تجملها ثياب عليها
أحد يقوم بحجة ما لها ساس
وليا تعايس دربها ما قواها 
وفي المثل : ثوب العارية ما يدفي ، أي لا ينفع المرء إلا مالكه الذي يملكه. 
وفي مثل آخر : لا تلبس ثوبين وعمك عاري ، ويضرب في الأمر بصلة الرحم .
- جلاب : ثوب الرجل والمرأة يسمى في المغرب الجلاب والجلابية ، وتسمى في مصر والسودان الجلابية،  وهي عربية فصيحة ، وقيل : سميت بذلك نسبة إلى الجلاب وهو تاجر الرقيق لأنهم كانوا يلبسونها وأخذت عنهم ، أو لأنهم كانوا يجلبون العبيد .
وفي القبطية : كولابي أي جلباب ، وفي سوريا يقال لها : قلابية بحرف القيف ( الجيم القاهرية ) .
" لسان العرب " : جلب .
" معجم الألفاظ العامية " لأحمد تيمور باشا 43/2
" معجم شمال المغرب " للدكتور عبد المنعم سيد عبد العال ص 50
- درعة : عربية فصيحة ، وإطلاقه على ثوب الرجل مسموع في لهجة أهل تهامة .
وأما الدراعة في ثوب الرجل فهي مسموعة في اللهجة الحسانية في موريتانيا ، ومسموعة في ثوب المرأة في دول الخليج وغيرها .
" معجم الملابس في المأثور الشعبي " للشيخ محمد العبودي ص 186
قال الأزهري : الدراعة ( بضم الدال ) ضرب من الثياب التي تلبس .
" التهذيب " للأزهري 201/2 ، " لسان العرب " لابن منظور : درع. 
- دشداشة : ثوب الرجل مسموع في لهجة الكويت وجنوب العراق ونواحي من عمان ، واللفظة هندية ( دلداشة ) ، وقيل : فارسية ، وأصلها دشي دشت،  وتعني لباس السفر. 
انظر : " قاموس الكلمات الأجنبية في اللهجة الكويتية " لخالد سالم محمد ص 83 ، " الموسوعة المختصرة للأزياء " لسلوى المغربي ص 150 .
- زبون : بضم الزاي جبة من القماش وجمعه زبناوات.  ، معروفة في العراق .
قال الزبيدي : الزبن : ثوب على تقطيع البيت مثل الحجلة،  ومنه الزبون الذي يقطع على قدر الجسد ويلبس .
ويقال : أصلها فارسية : بزيون،  مركبة من بز : وهو الحرير ، ويون : أي يشبه،  والمعنى الكلي : يشبه الحرير .
" تاج العروس " للزبيدي : زبن،  " معجم الملابس في المأثور الشعبي " للشيخ محمد العبودي ص 230
- سورية : بتشديد الياء هو الثوب أو القميص في اللهجة الليبية .
- قفطان : مسموعة في مصر والمغرب وهو الجبة . المشهور بضم القاف ، وصوابه بفتحها لأنه معرب خفتان - بفتح الخاء - الفارسية ، أو مأخوذة عن التركية : قفتان .
وفي مصر كانوا إذا ولوا رجلا منصبا ألبسوه القفطان.
وفي المغرب يخصون به النساء. 
" معجم الألفاظ العامية " لأحمد تيمور باشا 148/5 ، " تاريخ الجبرتي " 38/1 ، " معجم شمال المغرب " للدكتور عبد المنعم سيد عبد العال ص 187
- كندورة : ثوب الرجل مسموعة في الإمارات وعمان . تعرف في المغرب العربي وإسبانيا باسم قندورة، تسمية شائعة منذ القرون الوسطى في عدة مصادر عربية وأجنبية، وأصلها فارسية قنتوره أو كندورة ، قنتوره بالفارسية تعني اللباس الملون ، أما كندورة تعني قطعة من الجلد كانت تلبس عند الأكل فتغطي الصدر وتنزل حتى الركبتين .
" الملابس الشعبية في دولة الإمارات العربية المتحدة " إصدار دائرة الثقافة والإعلام بعجمان .
- مقطع : القميص القصير مسموعة في شمال السعودية ونواحي من نجد ، وفي الحديث : " أن رجلا أتى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وعليه مقطعات له "
قال ابن منظور : المقطعات شبه الجباب ونحوها من الخز وغيره .
وقال ابن الأثير : أي ثياب قصار. 
والحمد لله رب العالمين 

رابط التحميل : عريف الشيوخ والشباب بأسماء الثياب
القسم : كلمات ومصطلحات
الزيارات : 1385
مرات التحميل : 916
التاريخ : 27/4/2015
جميع الحقوق محفوظة لموقع aathar.org
Powered by: Islamec magazine V6 bwady.com - nwahy.com
sitemap